العربية

أسعار الذهب تتخلى عن أعلى مستوياتها فى 5 أسابيع

calendar 09/04/2021 - 13:10 UTC

إنخفضت أسعار الذهب أثناء جلسة تداولات اليوم الجمعة 9 أبريل بالسوق الأوروبية فى ختام جلسات الأسبوع، جاء هذا التراجع بفعل نشاط ملحوظ لعمليات البيع بهدف جنى الأرباح

news banner

إنخفضت أسعار الذهب أثناء جلسة تداولات اليوم الجمعة 9 أبريل بالسوق الأوروبية فى ختام جلسات الأسبوع، جاء هذا التراجع بفعل نشاط ملحوظ لعمليات البيع بهدف جنى الأرباح من أعلى مستوى في خمسة أسابيع والمسجل في وقت سابق من الجلسة الماضية.

لكن على الرغم من إنخفاض الأسعار اليوم إلا أنها لاتزال بصدد تسجيل أول مكسب أسبوعى خلال الثلاثة أسابيع الأخيرة مع إنخفاض الدولار وعوائد السندات الأمريكية عن مستويات مرتفعة بلغتها خلال هذا الأسبوع.

أسعار الذهب

إنخفض الذهب خلال المعاملات الفورية بحوالى 0.4 % حتى الساعة 08:50 بتوقيت جرينتش ليتداول سعر الأوقية حول مستوى 1743.95 دولار أمريكى، مقارنة بمستوى الإفتتاحية عند 1755.62 دولار، وبلغ فى وقت مبكر من الجلسة أعلى سعر عند 1757.29 دولار للأوقية.

وفى التعاملات الآجلة الأمريكية، خسر الذهب نسبة 0.5 % مسجلا مستوى 1748.70 دولارا للأوقية.

إستطاع المعدن النفيس "الذهب" أن يختتم تعاملات الأمس مرتفعا بنسبة 1% في ثانى مكسب يومى خلال الثلاث جلسات الأخيرة، مسجلا بذلك أعلى مستوياته في خمسة أسابيع عند 1758.66 دولارا للأوقية.

وعلى مدار تعاملات الأسبوع الجارى، والتى تنتهى رسميا عند تسوية اليوم، فأسعار الذهب مرتفعة حتى الآن بنسبة 0.9 % لتقترب نحو تسجيل أولى مكاسبها الأسبوعية خلال الثلاثة أسابيع الأخيرة، إذ تلقت الأسعار المزيد من الدعم مؤخرا بفضل تراجع مستويات الدولار وإنخفاض عوائد السندات الأمريكية طويلة الأجل.

وبالنسبة لتداولات للمعادن النفيسة الأخرى، تراجعت الفضة بحوالى 0.8 % إلى مستوى 25.23 دولار أمريكى للأوقية، وتراجع البلاتين أيضا بنسبة 1.2 % عند 1214067 دولار،بينما ربح البلاديوم 0.2 % مسجلا مستوى 2630.11 دولار، لكنه يقترب نحو تكبد أكبر إنخفاضأسبوعى منذ أواخر شهر فبراير الماضى.

الدولار الأمريكى

سجل مؤشر الدولار بالأمس أقل مستوياته فى أسبوعين ،ليعكس ضعف أداء العملة الأمريكية أمام معظم العملات العالمية، الأمر الذى يسهم حاليا في دعم تحركات الذهب كونها مسعرة بالدولار ولوجود علاقة عكسية بينهما.

ويعاذ هذا التراجع إلى المعنويات القوية التى سيطرت على المستثمرين ، وتركيزهم على شراء العملات التى لها عائد مرتفع، خاصة فى ظل تراجع عائد سندات الخزانة الأمريكية ، وصعود مؤشرات الأسهم فى الولايات المتحدة وأوروبا لمستويات قياسية جديدة.

إنخفض عائد سندات الخزانة الأمريكية فئة عشر سنوات هذا الأسبوع بحوالى 3.5% مسجلا أقل مستوى فى أسبوعين عند معدل 1.614% ، بعد تأكيدات مجلس الإحتياطى الفيدرالى المحافظة على أسعار الفائدة المنخفضة مع الإستمرارفى شراء السندات لفترة ليست بالقصيرة.

وسجلت مؤشرات الأسهم الأمريكية فى وول ستريت مستويات قياسية جديدة ،وهو ما حدث أيضا فى أوروبا مع تسجيل مؤشر داو جونز ستوكس 600 لأعلى مستوياته على الإطلاق ، فى ظل تجدد التفاؤل حيال آفاق الإقتصادالعالمى.

هذا وقد أظهر محضر الإجتماع الأخير لمجلس الإحتياطى الفيدرالى،والذىتم إنعقادهيومى 16-17 من شهر مارس الماضى، والصادر يوم الأربعاء إن مسؤولى البنك ملتزمون بدعم الإقتصاد حتى يصبح التعافى أكثر أمانا.

وقال "جيروم باول" رئيسالمجلس في تصريحات له أمس الخميس على هامش ندوة نظمها صندوق النقد الدولى ،أن الزيادة المتوقعةفى الأسعار هذا العام من المرجح أن تكون مؤقتة،وحذر من أن الزيادة الطفيفة فى حالات الإصابة بكوفيد-19 قد تؤثر بالسلب على التعافى الإقتصادى.

المواد الواردة في هذه الوثيقة لا تصدر على يد iFOREX وأنما على يد طرف ثالث مستقل، ولا ينبغي أن تُفسّر بأي نحو وفي أي حال من الأحوال– سواء صراحة و/أو ضمناﹰ، بشكل مباشر و/أو غير مباشر كإستشارة إستثمارية، و/أو توصية و/أو إقتراح كإستراتيجية للإستثمار فيما يتعلق بالأدوات المالية، في أي شكل من الأشكال.أي ٳشارة الى الأداء في الماضي و/أو محاكاة الأداء في الماضي المدرجة في هذه الوثيقة لا يعد مؤشراﹰً يحتوي و/أو يتوقع النتائج المستقبلية. لإخلاء المسؤولية الكاملة، انقر هنا